2018-09-16

شوقي يوقع البروتوكول المٌنظم لشهادة الدبلومة الأمريكية بجمهورية مصر العربية، في سابقة تعد الأولى من نوعها



صرح الإعلامي أحمد خيري المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بأنه في إطار أهمية وضع ضوابط تنظيمية لعمل جميع الشهادات الدولية داخل جمهورية مصر العربية، وما سبق وتم بشأن تنظيم أوضاع الشهادة البريطانية، وتوقيع البروتوكول المنظم لها، واستمرارًا لذات النهج بشأن الشهادة الأمريكية في مصر.  وفي سابقة تعد الأولى من نوعها، ونحو تحقيق جودة تعليمية حقيقية فعالة سعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ممثلة في الإدارة العامة للتعليم الخاص والدولي، نحو إرساء أطر واضحة المعالم، تنظم سير عمل شهادة الدبلومة الأمريكية، داخل جمهورية مصر العربية، من خلال هيئات اعتماد تعد هي المنوط بها داخل بلادها بأداء هذا الدور، وأيضًا نظم الامتحانات والتقييم التي تقر بها الدولة الأم المقدم الشهادة باسمها، لتٌعبر هذه الشهادة عن مضمون حقيقي يماثل المطبق خارجيًا، وبما يحفظ حقوق أبناءنا الطلاب، ويرتقى بمستواهم العلمي، ويدرئ أي سوء عن أي طرف بهذه المنظومة، ويساعد المدارس على إتباع نظم تعليمية صحيحة تضاهي المطبق بالخارج.  لذا فقد وقع الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، البروتوكول المنظم لأوضاع شهادة الدبلومة الأمريكية داخل جمهورية مصر العربية، بحضور الدكتور محمد عمر نائب الوزير لشئون المعلمين، والدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، والأستاذة حبية عز مستشار الوزير للتعليم الفنى، والمستشار أشرف السيد المستشار القانوني للوزير، واللواء الوليد مرسى رئيس قطاع شئون مكتب الوزير، واللواء أيمن جلال رئيس الإدارة المركزية للأمن، والأستاذة شرين حمدى رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، والأستاذ ياسر عبد العزيز رئيس الإدارة المركزية للتعليم الثانوي والمشرف علي التعليم الخاص والدولي، والأستاذة عبير إبراهيم مدير عام التعليم الخاص، Dr/ Annette Bohling Advanced chief accreditation officer- Dr/ Kem Hussain Advanced vice president for the Middle East/ Asia- Australia  – Dr/ Mohamed Shadid ACT connec Me Ceo – Mr/Ahmed Fakher ACT connec Me regional Director – Mr/ Holly Garner ACT AAcademic performancei . وأكد شوقي في بداية كلمته مرحبًا بالحضور من جميع الهيئات والمؤسسات التعليمية الدولية، على أهمية هذا التعاون وذلك لضمان جودة التعليم وحفظ حقوق أبنائنا الطلاب والإرتقاء بمستواهم العلمي، وأيضًا لتنظيم أوضاع شهادة الدبلومة الأمريكية في مصر، مضيفًا أن الوزارة تعمل بكل طاقاتها لانطلاق العام الدراسي الجديد وبداية تطبيق نظام التعليم الجديد بالمراحل العمرية الأولى، مشيرًا إلي أن الجمهور ينتظر هذا التعاون لأهميته الشديدة ولأنه سيوفر لأبنائنا تعليم دولي بمصروفات جيدة، ورحب بالجميع في جمهورية مصر العربية.  وأن ما يكلل ثمرة هذا المجهود المتواصل المتفاني بهذا العمل فعليًا، هو تأكيد هيئات الاعتماد التي تقر بها الولايات المتحدة الأمريكية، والمنصوص عليها كطرف من أطراف البروتوكول والمتمثلة في الهيئات الآتية:  جهة الاعتماد  (Advanced)، وجهة الاعتماد ( Middle States  of colleges and School Commissions on  Elementary and Secondary Schools (Msa- Cessn)  وجهة الاعتماد نيو انجلاند للمدارس والكليات، وجهة الاعتماد رابطة الكليات والمدارس الغربية،  فضًلا عن ما يمثله هذا البروتوكول من ارتقاء بمستوى شهادة الدبلومة الأمريكية داخل جمهورية مصر العربية، وسوف تتوالى باقي الجهات التوقيع تباعًا خلال عام من تاريخ توقيع البروتوكول، وعلى النحو الذي ينظم من خلال بنود البروتوكول. وأخيرًا نؤكد علي أن هذا السعي والعمل المتواصل تحت قيادة الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، كان غايته صالح أبناءنا الطلاب، والإرتقاء بالمنظومة التعليمية في هذا المجال، وهو ما نؤكد بأذن الله على تحقيقه من خلال التطبيق السليم لهذا البروتوكول، في ضوء ما تضمنه من أحكام تنظيمية.


Site Admin: المصدر